Jeanson

فيلسوف ومؤسس شبكة دعم لجبهة التحرير الوطني الجزائرية (FLN).

ولد فرنسيس جانسون في بوردو، ودرس تخصص آداب وفلسفة قبل الذهاب إلى إسبانيا هربا من منظمة (S.T.O).

إنظم إلى القوات الفرنسية الحرة في شمال إفريقيا سنة 1945، وعندما كان صحفيا في جريدة " Alger Républicain "

إلتقى بـ جان بول سارتر (Jean-Paul Sarter)، الذي عهد إليه بإدارة مجلة " Les Temps Modernes "من1951 إلى 1956 بطلب منه، وفي عام 1952 كتب نقدا عنيفا عن ألبرت كامو(Albert camus) الذي خلق توتر بينهما     وفي نفس الوقت خلال الفترة من 1950 إلى 1955 أسس مجموعة الكتاب المتألقين.                                      وبعد إندلاع الثورة الجزائرية، قام بمعركة فكرية مناهضة للإستعمار وألف مع زوجته " L'Algérie Hors la Loi  "  في سنة 1955، وهو عبارة عن كتاب يؤكد فيه على شرعية كفاح جبهة التحرير الوطني.

بعد ذلك بعامين، قام بتأسيس شبكة  " Réseau Jeanson " من أجل مساندة المجاهدين الجزائريين والتي من ضمنها:    Porteurs de Valises " وهم عبارة عن أعضاء ينتمون إلى الشبكة، يقومون بجمع التبرعات من أجل مساعدة المجاهدين في السكن والتنقل. ولقد أعتبر جانسون خائنا بالنسبة لفرنسا، إلا أنه برر موقفه من خلال إصدار كتاب          " Notre Guerreفي سنة 1960، الذي تم الإستلاء عليه فور نشره وتم تفكيك الشبكة ومقاضاة جميع أعضائها        أما جانسون فقد حكم عليه غيابيا بالسجن عشر سنوات . ثم صدر العفو عنه في سنة 1966، وبعدها كلفه أندري مالرو 

(André Malraux)  بتأسيس دار الثقافة تحت إشراف (Chalon-sur-Saône) من سنة 1967 إلى غاية سنة 1971، كما شارك في مناظرات الطب العقلي.   

وقام فرنسيس جانسون بتأليف عشرين كتاب من أهمهم: 

 

  "Sartre par lui-même " سنة 1955
  "Le Problème moral et la pensée de Sartre " سنة 1965 
 "Éloge de la psychiatrie" سنة 1979
 "Une exigence de sens" سنة 1997